1438 - إن الله تعالى إذا أنزل سطوته على أهل نقمته ، فوافت آجال قوم صالحين ، فأهلكو بهلاكهم ، ثم يبعثون على نياتهم و أعمالهم ، صححه الألبانى فى صحيح الجامع - الاسلام دين الفطرة
الاسلام دين الفطرة الاسلام دين الفطرة
test banner

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

1438 - إن الله تعالى إذا أنزل سطوته على أهل نقمته ، فوافت آجال قوم صالحين ، فأهلكو بهلاكهم ، ثم يبعثون على نياتهم و أعمالهم ، صححه الألبانى فى صحيح الجامع

إن الله تعالى إذا أنزل سطوته على أهل نقمته ، فوافت آجال قوم صالحين ، فأهلكو بهلاكهم ،
ثم يبعثون على نياتهم و أعمالهم ، صححه الألبانى فى صحيح الجامع 
------------------------------------------------
الراوي: عائشة المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 1710 خلاصة حكم المحدث: صحيح
------------------------------------------------
الشرح:
إن الله تعالى إذا أنزل سطواته: جمع سطوة اى قهره وشدة بطشه
على أهل نقمته: أي المستوجبين لها
فوافت آجال قوم صالحين فأهلكوا بهلاكهم: اى فمات قوم صالحين من ضمن القوم الفاسدين حين نزل عليهم العذاب
حسب نياتهم وأعمالهم: أي بعث كل واحد منهم على حسب أعماله من خير وشر فإن كانت نيته وعمله صالحة فعقباه صالحة وإلا فسيئة فذلك العذاب طهرة للصالح ونقمة على الفاسق ، فالصالح ترفع درجاته والطالح تسفل دركاته فلا يلزم من الاشتراك في الموت الاشتراك في الثواب والعقاب بل يجازى كل واحد بعمله على حسب نيته ومن الحكم العدل أن أعمالهم الصالحة إنما يجازون عليها في الآخرة أما في الدنيا فمهما أصابهم من بلاء فهو تكفير لما قدموه من عمل سئ والنقمة عقوبة المجرم والفعل من نقم بالفتح والكسر ذكره القاضي وذهب ابن أبي جمرة إلى أن الذين يقع لهم ذلك بسبب سكوتهم عن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
وذهب بعضهم إلى التعميم تمسكا بآية * (فلا تقعدوا معهم حتى يخوضوا في حديث غيره إنكم إذا مثلهم) * [ النساء : 14 ] وأخذ منه مشروعية الهرب من الكفار والظلمة لأن الإقامة معهم من إلقاء النفس في التهلكة
و الله تعالى اعلم
للمزيد

المصدر : http://ahadith01.blogspot.com/

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

الاسلام دين الفطرة

2020