578 شرح طيبة النشر في القراءات العشر للنويري الصفحة - الاسلام دين الفطرة
الاسلام دين الفطرة الاسلام دين الفطرة
test banner

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

578 شرح طيبة النشر في القراءات العشر للنويري الصفحة




وقرأ ذو غين (غذا) رويس: فروح [89] بضم الراء، قيل: الرحمة، وقيل: الحياة والباقون (¬1) بفتحها، قيل: الفرح، وقيل: الراحة، وقيل: المغفرة، والرحمة، وقيل:
الجنة.
وقرأ [ذو] (¬2) (شفا) حمزة، والكسائى (¬3)، وخلف: بموقع النجوم [75] بإسكان الواو، وحذف الألف على إرادة الجنس، وفهم الكثرة من النجوم، وعليه صريح الرسم، والباقون (¬4) بفتح الواو، وإثبات الألف على الجمع؛ لأن لكل نجم موقعا، وهى متعددة.
وهذا آخر الواقعة.

[سورة] (¬5) الحديد
مدنية، عشرون وثمان حجازى وشامى، وتسع عراقى، وتقدم ترجع الأمور [5].
ص:
.... ..... .... ... .... اضمم اكسر أخذا
ص: ميثاق فارفع (ح) ز و (ك) لّ كثرا ... قطع انظرونا واكسر الضّمّ (ف) را
ش: وقرأ ذو حاء (حز) أبو عمرو: وقد أخذ (ميثاقكم) [8] بضم الهمزة، وكسر الخاء على البناء للمفعول، وميثاقكم بالرفع على النيابة.
والباقون (¬6) بفتح الهمزة والخاء على البناء للفاعل؛ وهو ضمير اسم الله تعالى فى قوله:
بالله والرّسول [8]، وميثقكم: بالنصب مفعولا به، وإنما منع من جعله ضمير الرسول: وإذ أخذ ربّك [الأعراف: 172].
وقرأ ذو كاف (كثر) ابن عامر: وكلّ وعد الله [10] بالرفع على الابتداء (¬7)؛ لتخصيصه بالتقدم، وصح؛ لتقدير الإضافة، أى: وكلهم وعده (¬8) الله الحسنى.
[والتسعة بنصبه مفعولا أولا ل وعد تقدم فعله، أى: وعد الله كلّهم الحسنى] (¬9) وقرأ ذو فاء (فرا) حمزة: أنظرونا [13] بقطع الهمزة مفتوحة، وكسر الظاء، أمرا من «أنظره»: أخره وأمهله ك أنظرنى [الأعراف: 14].
والتسعة بوصلها وضم الظاء، والهمزة ابتداء أمر من «نظره»: انتظره، أو من «نظره»:
¬_________
(¬1) ينظر: البحر المحيط (8/ 215)، التبيان للطوسى (9/ 509)، تفسير الطبرى (27/ 121).
(¬2) سقط فى د، ز.
(¬3) فى د، ز: وعلى.
(¬4) ينظر: إتحاف الفضلاء (409)، البحر المحيط (8/ 213، 214)، التبيان للطوسى (9/ 505).
(¬5) زيادة من ص.
(¬6) ينظر: المجمع للطبرسى (9/ 231)، المعانى للفراء (3/ 132)، تفسير الرازى (29/ 217).
(¬7) فى م، ص: على الابتدائية.
(¬8) فى ص، م: وعد.
(¬9) ما بين المعقوفين سقط فى ص، م.

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

الاسلام دين الفطرة

2020