649 شرح طيبة النشر في القراءات العشر للنويري الصفحة - الاسلام دين الفطرة
الاسلام دين الفطرة الاسلام دين الفطرة
test banner

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

649 شرح طيبة النشر في القراءات العشر للنويري الصفحة




وأخبرنا عن شيخه شرف الدين الحنفى بسنده إلى عطاء عن ابن عباس قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: «من استمع حرفا من كتاب الله طاهرا كتب له عشر
حسنات ومحيت عنه عشر سيئات ورفعت له عشر درجات. ومن قرأ حرفا من كتاب الله فى صلاته قاعدا كتبت له خمسون حسنة ومحيت عنه خمسون سيئة ورفعت له خمسون درجة. ومن قرأ حرفا من كتاب الله فى صلاته قائما كتبت له مائة حسنة ومحيت عنه مائة سيئة ورفعت له مائة درجة.
ومن قرأه فختمه كتبت له عند الله دعوة مستجابة معجلة أو مؤخرة» (¬1).
قال المصنف: وسألت شيخنا شيخ الإسلام ابن كثير: ما المراد بالحرف فى الحديث؟
فقال: الكلمة؛ لحديث ابن مسعود: «من قرأ القرآن فله بكل حرف عشر حسنات لا أقول الم حرف ولكن ألف حرف ولام حرف وميم حرف» (¬2) وهو الصحيح؛ إذ لو كان المراد حرف الهجاء لكان ألف بثلاثة [ولام بثلاثة وميم بثلاثة] (¬3).
وقال بعضهم: إنه رآه فى كلام أحمد بن حنبل كما قال ابن كثير، وكذا نص عليه ابن مفلح الحنبلى فى فروعه، ثم قال: نقله حرب.
قال المصنف: وروينا فى حديث ضعيف عن عون بن مالك مرفوعا: «من قرأ حرفا من القرآن كتب الله له به حسنة لا أقول بسم الله [حرفان] (¬4) ولكن باء وسين وميم، ولا أقول الم ولكن: الألف واللام والميم» (¬5).
وروى أبو داود عن ابن مسعود: «من ختم القرآن فله دعوة مستجابة» (¬6).
(كان يهم فى الأخبار حتى يجىء بها مقلوبة حتى يخرج بها عن حد الاحتجاج به.
قلت: وفى إسناده أيضا محمد بن بحر الهجيمى وهو منكر الحديث قاله الذهبى فى الميزان (6/ 78).)
¬_________
(¬1) فى م، ص: أو مؤجلة. والحديث أخرجه ابن عدى فى الكامل والبيهقى فى الشعب كما فى كنز العمال للهندى (2429).
(¬2) أخرجه: الترمذى (5/ 33) كتاب فضائل القرآن باب ما جاء فيمن قرأ حرفا من القرآن (2910) والبخارى فى التاريخ الكبير (1/ 679) والحاكم (1/ 555، 566) والخطيب فى تاريخ بغداد (1/ 285.
وأخرجه ابن المبارك فى الزهد (808) وعبد الرزاق (5993، 6017) والطبرانى فى الكبير (8647، 8648، 8649) من طرق عن ابن مسعود موقوفا.)
(¬3) ما بين المعقوفين سقط فى م، ص.
(¬4) سقط فى م، ص.
(¬5) أخرجه الطبرانى فى الأوسط (314) وذكره الهيثمى فى المجمع (7/ 166) وقال: رواه الطبرانى فى الأوسط والكبير والبزار وفيه موسى بن عبيدة الربذى وهو ضعيف.
(¬6) أخرجه الطبرانى فى الكبير (18/ 259) (647) عن العرباض بن سارية قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: «من صلى صلاة فريضة فله دعوة مستجابة ومن ختم القرآن فله دعوة مستجابة»، وقال الهيثمى فى المجمع (7/ 175): فيه عبد الحميد بن سليمان وهو ضعيف.

التعليقات



جميع الحقوق محفوظة

الاسلام دين الفطرة

2020