659 شرح طيبة النشر في القراءات العشر للنويري الصفحة - الاسلام دين الفطرة
الاسلام دين الفطرة الاسلام دين الفطرة
test banner

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

659 شرح طيبة النشر في القراءات العشر للنويري الصفحة




وقد روى فى كتاب «فضائل الأعمال» وفى كتاب «الشمائل»: أن النبى صلّى الله عليه وسلّم كان يقول عند ختم القرآن: «اللهم ارحمنى بالقرآن واجعله لى إماما وهدى ونورا ورحمة، اللهم ذكرنى منه ما نسيت وعلمنى منه ما جهلت وارزقنى تلاوته آناء الليل [وأطراف] (¬1) النهار، واجعله لى حجة يا رب العالمين» (¬2).
قال المصنف: ولا أعلم أنه ورد عن النبى صلّى الله عليه وسلّم فى ختم القرآن غيره، وأما غيره فصح عنه صلّى الله عليه وسلّم أدعية جامعة لخيرى الدنيا والآخرة فمن ذلك: «اللهم إنى عبدك [ابن عبدك]، وابن أمتك، ناصيتى بيدك، ماض فى حكمك، عدل فى قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سميت به نفسك، أو أنزلته فى كتابك، أو علمته أحدا من خلقك، أو استأثرت به فى علم الغيب عندك- أن تجعل القرآن [العظيم] (¬3) ربيع قلبى، ونور صدرى (¬4)، وجلاء حزنى، وذهاب غمى. [فما دعا به أحد] (¬5) إلا أذهب الله همه، وأبدله مكان حزنه فرحا» (¬6). «اللهم أصلح لى دينى الذى هو عصمة أمرى وأصلح لى دنياى التى فيها معاشى، وأصلح لى آخرتى التى فيها معادى واجعل الحياة زيادة [لى] (¬7) من كل خير، واجعل الموت راحة لى من كل شر» (¬8).
وفى مسلم: «اللهم اغفر لى هزلى وجدى وخطئى وعمدى وكل ذلك عندى» (¬9).
وفيه: «يا من لا تراه العيون، ولا تخالطه الظنون، ولا يصفه الواصفون، ولا تغيره
¬_________
(¬1) سقط فى ز.
(¬2) انظر: المغنى للعراقى (1/ 279) وإتحاف السادة للزبيدى (4/ 492).
(¬3) سقط فى ز.
(¬4) فى م: بصرى.
(¬5) ما بين المعقوفين زيادة من م، ص.
(¬6) أخرجه أحمد (1/ 391، 452) والحاكم (1/ 509) وأبو يعلى (9/ 198، 199) (5297) وابن حبان (2372، موارد) والطبرانى فى الكبير (10/ 209، 210) (10352) والبزار (4/ 31) (3122 عن عبد الله بن مسعود.
وقال الهيثمى فى المجمع (10/ 189، 190): رجال أحمد وأبو يعلى رجال الصحيح غير أبى سلمة الجهنى وقد وثقه ابن حبان.)
(¬7) سقط فى م، ص.
(¬8) أخرجه مسلم (4/ 2087) كتاب الذكر والدعاء وباب التعوذ من شر ما عمل (71/ 2720) والبخارى فى الأدب المفرد (668).
(¬9) أخرجه البخارى (12/ 493) كتاب الدعوات باب قول النبى صلّى الله عليه وسلّم (6398، 6399) ومسلم (70/ 2719) عن أبى موسى بلفظ: «اللهم اغفر لى خطيئتى وجهلى وإسرافى فى أمرى وما أنت أعلم به منى اللهم اغفر لى جدى وهزلى وخطئى وعمدى وكل ذلك عندى اللهم اغفر لى ما قدمت وما أخرت وما أسررت وما أعلنت وما أنت أعلم به منى أنت المقدم وأنت المؤخر وأنت على كل شىء قدير».

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

عن الموقع

author الاسلام دين الفطرة  حقيقةٌ غاية في الروعة والجمال والجلال؛ إنّها منبع السعادة ومصدر التناغم والانسجام، إنّها حقيقة لا وجود لها إلا في الإسلام؛ لذلك نقول بلا تردد: إنّ البشرية لا نجاة ...

معرفة المزيد ←

زوار المدونة

احصاءات المدونة

جميع الحقوق محفوظة

الاسلام دين الفطرة

2020